الخير والشر

 

يبدو لي أنه لكي نفهم الخير والشر ، علينا أن نعود الى المفهوم الأساسي

لا شك أنكم تعلمون أنه منذ بداية العالم ، الكون ، الأكوان المتعددة ، تم وضع قوتين ، الأولى بناءة والثانية هدامة

لقد قلت هذا من قبل ، اذا لم يكن هنالك موت للأشياء ، وكل شيء يعيش الى الأبد ، فان كوكب الأرض سوف يختنق بالأشياء الحية بسرعة. سوف يكون هنالك نباتات ، حيوانات ، أناس ، يتكاثرون ولا يموتون ، حتى لا يصبح هنالك مكان لأي شيء

وبالمثل ، إذا مات كل شيء ، فسيصبح كوكب الأرض ، وبسرعة مكاناً قاحلاً جداً

لذلك فان التوازن مطلوب بين النمو والزوال

وهذا هو ما تقوم به هاتان القوتان

بدايةً ، لا يوجد شيء شرير ، نحن نحتاج الى القوة السلبية لنبقي على القوة الايجابية تحت السيطرة

وكما أن القوة الايجابية يمكن التلاعب بها من قبل البشر لخلق مزيد من الخير ، فان القوة السلبية يمكن التلاعب بها أيضا من قبل البشر لخلق مزيد من الشر

هذا يمكن القيام به هنا فقط على الأرض بالطبع ، في عالم الروح لا شيء يموت ، وبما أن الروح لا تشغل حيذاً ، فهنالك متسع لكل شيء

هنا على الأرض ، الأمر يختلف

يمكننا تدمير الشكل المادي للأشياء هنا على الأرض

من هنا يأتي مفهوم أن الأشياء على الأرض شريرة. الأمر ليس كذلك ، انما فقط الأشياء على الأرض يمكن التلاعب بها ، تشويهها ، جعلها تبدو وحشية. يمكن صنع أسلحة الدمار، أدوات التعذيب يتم تصنيعها ، كما ولو أن الشيطان له كامل الحرية هنا على الأرض. الناس الاشرار فقط هم الذين يستخدمون القوى التدميرية لمصلحتهم الشخصية

في عالم الروح ، لا يمكن أن يتم قتل شيء أو تشويهه ، لا توجد أسلحة ، كل الاشياء تحتفظ بشكلها الروحي النقي

لذا ، أتمنى أنك  تستطيع أن ترى أن الأرض ، مقارنة مع عالم الروح ، تبدو مكانًا سلبيًا للغاية

كل ما في الأمر ، هو أن الأشرار يتعلمون استخدام القوة التدميرية الطبيعية التي خلقها الله ، لإبقاء الأمور تحت السيطرة لأهدافهم الشريرة

الإنسان هو الشرير – بعض الرجال والنساء – وليس كوكب الأرض

Icon

PDF - الخير والشر - Good & Bad 216.60 KB 1117 downloads

...